أوروبا

رئيس الشؤون الدينية التركية: الممارسات العنصرية تستهدف صعود الإسلام

قال رئيس الشؤون الدينية التركية علي أرباش، إن الممارسات التمييزية والتهميشية والعنصرية التي تمارسها بعض البلدان بسلطة الدولة، تهدف بشكل جوهري إلى منع صعود الإسلام في أوروبا.

وجاء ذلك في كلمة ألقاها، الجمعة، خلال “ندوة المولد النبوي الدولية” التي تنظمها رئاسة الشؤون الدينية التركية.

وأفاد أرباش أن الإسلام أمل البشرية، التي تبحث عن السلام والأمان، في كل بقاع الأرض من شرقها إلى غربها.

وأشار إلى أن النبي محمد(ص) هو الشخصية القدوة والأكثر تأثيرا ضمن الأسرة البشرية على مر العصور.

وأضاف: “يحتاج العالم أكثر من أي وقت مضى إلى التعرف على مبادئ الإسلام الباعثة للحياة، وذلك في الأخلاق المثالية والشخصية الرفيعة للنبي محمد عليه الصلاة والسلام”.

وشدد أرباش على أن الأيديولوجيات والتعاليم والمفاهيم التي ظهرت خلال القرون الثلاثة الأخيرة بزعم أنها الأمل للبشرية، لن تحقق السلام والأمان.

وأوضح أن البشرية في العصر الحديث منهكة بسبب التدهور الأخلاقي والاقتصادي والاجتماعي، مشيرا إلى أن البعض يهاجمون الإسلام من حين لآخر، لمواجهة الضائقة التي يعيشونها، من أجل إخفاء يأسهم.

 

المصدر: وكالة الأناضول للأنباء

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق