علوم ومعارف

الإمام المهدي المنتظر عليه السلام

هو الإمام محمد بن الحسن العسكري عليه السلام، أمّا تأريخ ولادته، قال العلامة المجلسي (ره) في (جلاء العيون): الأشهر في تأريخ ولادة صاحب العصر صلوات الله عليه أنها كانت السنة الخامسة والخمسين والمئتين من الهجرة، وقال البعض: سنة ستّ وخمسين، وآخرون: سنة ثمان وخمسين، والمشهور أن يوم ولادته كان يوم الجمعة الخامس عشر من شعبان، وقال البعض الثامن من شعبان، وكان ولادته بسر من رأى بالاتّفاق، ويوافق اسمه وكنيته اسم رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وكنيته، ولا يجوز ذكر اسمه زمن غيبته، والحكمة في ذلك مجهولة، أما ألقابه فالمهديّ والمنتظر والحجّة والصاحب وغيرها كثير …

أمه هي السيدة نرجس (مليكة) بن يشوما بن قيصر ملك الروم، وأمها من ولد الحواريّين تنسب إلى وصيّ المسيح شمعون بن ممون بن الصفا، وسميت نفسها نرجس عليها السلام.

اختفى عند وفاة أبيه عليه السلام سنة (260) الهجري ودامت غيبته (69) سنة فسميت بالغيبة الصغرى وكان له وكلاء خاصين خلال تلك الفترة يعتبرون الواسطة الرئيسية بينه عليه السلام وبين القاعدة الشعبية وهم كالآتي:

1 – عثمان بن سعيد العَمري.

2 – محمد بن عثمان بن سعيد العَمري..

3 – الحسين بن روح النوبختي.

4 – أبو الحسن علي بن محمد السَمُري.

وبعد انتهاء الغيبة الصغرى بدأت الغيبة الكبرى، ويظهر عليه السلام عندما تمتلىء الأرض ظلماً وجوراً فيملأها عدلاً وقسطاً إن شاء الله.

 

المصدر: أبناء وأحفاد الأئمة عليهم السلام – الشيخ ماجد الزبيدي

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق